power_settings_new

من هو اول شخص يصعد الى القمر

في تصنيف علم الفلك
بواسطة
سُئل
من هو اول شخص يصعد الى القمر

2 إجابة

تم الرد عليه بواسطة
0 تصويتات
نيل امسترونغ
تم الرد عليه بواسطة
0 تصويتات

نيل أرمسترونغ (بالإنجليزية: Neil Armstrong) (ولد 5 أغسطس 1930، أوهايو - 25 أغسطس 2012) هو أول رائد فضاء أمريكي يمشي على سطح القمر، حصل على درجة علمية في هندسة الفضاء من جامعة بوردو ثم على الماجستير في هندسة الفضاء أيضًا من جامعة جنوب كاليفورنيا، ويحمل عدداً من شهادات الدكتوراة الفخرية من عدة جامعات إضافة إلى العديد من الأنواط والأوسمة. التحق أرمسترونغ بوكالة الفضاء الأمريكية في وظيفة طيار باحث في مختبر لويس في كاليفورنيا، وشارك بحكم وظيفته في مئتي رحلة جوية في مختلف أنواع الطائرات، وفي سنة 1962 م تمت ترقيته إلى منصب رائد فضاء، حيث عمل قائداً لرحلة جيميني، وخدم أرمسترونغ في الجيش الأمريكي وشارك في الحرب الكورية سنة 1950 م وقام بأول عملية اشتباك ناجحة بين مركبتين في الفضاء. وفي سنة 1971 م أصبح أستاذاً في هندسة الفضاء في جامعة سنسيناتي. تزوج أرمسترونج وأنجب ولدين، وكان يعيش متمتعاً بعزلته في مزرعة له، وكان يعرف عنه رفضه الحديث عن نفسه أو إنجازاته، كما رفض دعوة كل من الحزبين الجمهوري والديمقراطي للترشيح للانتخابات الأمريكية. يعد أول شخص في تاريخ البشرية وطئت قدماه سطح القمر.

في أول رحلة فضائية لأرمسترونغ قاد مركبة جيميني 8 وذلك في عام 1966 م. وقام خلال هذه المهمة مع ديفيد سكوت بإجراء أول عملية التحام مركبتين فضائيتين تتم بواسطة إنسان. كما قاد أرمسترونغ طاقم رحلة أبولو 11 والتي هبط فيها على القمر مع بز ألدرن في 21 يوليو1969 م وكانت هذه الرحلة الثانية له.

خلال هذه الرحلة التي وصفها أرمسترونج بأنها «خطوة عملاقة للبشرية» قام هو وبز ألدرن بالهبوط على سطح القمر وقضيا ساعتين ونصف يستكشفان المكان في حين دار مايكل كولينز بمركبة الفضاء في مدار حول القمر. وقد تم مكافئة نيل ارمسترونغ مع كل من ألدرين وكولينز ميدالية الحرية الرئاسية من قبل الرئيس ريتشارد نكسون. وفي 1978 سلم الرئيس جيمي كارتر نيل ارمسترونغ ميدالية الكونجرس الفخرية للفضاء (Congressional Space Medal of Honor) وفي عام 2009 تسلم هو ورفيقيه ميدالية الكونجرس الذهبية. في سنة 2010 زار الرئيس الأمريكي باراك أوباما مركز كينيدي لأبحاث الفضاء لتوضيح إستراتيجية ناسا التي تعرضت للهجوم حيث وصفها نيل أرمسترونج قائد رحلة أبوللو 11 ورواد فضاء آخرون بأنها انتكاسة ستجعل برنامج الوكالة معتمدا على حسن نوايا روسيا. توفي أرمسترونغ عن عمر يناهز الثانية والثمانين في مستشفى بأوهايو وذلك بعد خضوعه لعملية جراحية في الشرايين التاجية في يوم 25 أغسطس 2012.[1]

النشأة[عدل]

ولد نيل آرمسترونغ (Neil Armstrong) في الخامس من أغسطس 1930 في بلدة واباكونيتا (Wapakoneta) بولاية أوهايو (Ohio) لأبويه ستيفن كونينغ آرمسترونغ (Stephen Koenig Armstrong) وفيولا لويز إنغل (Viola Louise Engel). ـ[2][3] وينحدر من أصول إسكتلندية وألمانية وله أخوين يصغرانه وهما جون (June) ودين (dean). عمل ستيفن آرمسترونغ مدققاً للحسابات [4] لصالح حكومة ولاية أوهايو؛ وقد تنقلت العائلة بعد مولد آرمسترونغ في أرجاء الولاية بشكل متكرر حيث أقامت في 20 بلدة. نمى حب آرمسترونغ للطيران خلال تلك الفترة، وقد بدا ذلك مبكراً عندما أخذه والده وهو ابن العامين إلى سباقات كليفلاند الجوية. عند بلوغه الخامسة من عمره خاض أول رحلة طيران جوية في وارن (Warren) بولاية أوهايو في العشرين من يوليو عام 1936 عندما جال هو ووالده على متن طائرة فورد ثلاثية المحركات (Ford Trimotor) والتي تعرف كذلك باسم الإوزة المعدنية (Tin Goose). ـ[5] المرة الأخيرة التي انتقل فيها والده كانت في عام 1944، حيث عاد إلى مسقط رأس نيل واباكونيتا بمقاطعة أوغلايز (Auglaize). درس آرمسترونغ في مدرسة بلوم (Blume) الثانوية وأخذ دروساً في الطيران بمطار المقاطعة وقد حصل على شهادة طيران بعمر الخامسة عشرة، وقبل أن يحصل على رخصة لقيادة السيارات نشط آرمسترونج مع فرقة فتيان الكشافة وحصل على رتبة النسر الكشاف (Eagle Scout). عند بلوغه سن الرشد كرمته منظمة الكشافة الأمريكية (Boy Scouts of America) بجائزتي النسر الكشاف والجاموس الفضي (Silver Buffalo) البارزتين.[6] في الثامن عشر من يوليو عام 1969 وفي طيرانه باتجاه القمر على متن المركبة كولومبيا (Columbia) حيا آرمسترونغ أفراد الكشافة بقوله: " أود أن أوجه التحية لكل زملائي الكشافين والمستطلعين في حديقة الولاية فارغنت (Farragut State Park) في إيداهو (Idaho) حيث يقيمون مخيماً وطنياً هذا الأسبوع؛ حيث يبعث إليهم أبولو 11 (Apollo 11) أطيب الأمنيات". وكان رد هيوستن (Houston) مايلي: "شكراً أبولو 11أنا متأكد أنهم إن لم يتمكنوا من سماع ذلك فإنهم سيتلقون كلماتك عن طريق الأخبار. أقدر لك ذلك بكل تأكيد." كانت هناك ميدالية كشفية عالمية من ضمن عددٍ قليلٍ جداً من الأغراض الشخصية التي حملها آرمسترونغ معه إلى القمر ثم عاد بها.[7]

في عام 1947 في السابعة عشرة من عمره بدأ آرمسترونغ دراسة هندسة الطيران في جامعة بوردو (Purdue University) وقد كان ثاني شخص في عائلته يلتحق بكلّية. وتمّ قبوله بمعهد ماساتشوستس للتقنية (Massachusetts Institute of Technology) والذي يعرف اختصاراً بـ (MIT). المهندس الوحيد الذي كان يعرفه – والذي كان ملتحقًا بمعهد ماساتشوستس للتقنية – ثناه عن الاستمرار بالحضور بإخبار آرمسترونج أنه ليس من الضروري قطع كل هذا الطريق إلى كامبريدج (Cambridge) بولاية ماساتشوستس من أجل تعليمٍ جيد.[8] ج وتم دفع تكاليف دراسته ضمن إطار خطة هولواي (Holloway Plan) والتي تقتضي التزام المتقدمين الناجحين بسنتين من الدراسة متبوعةً بثلاثة سنواتٍ من الخدمة في سلاح البحرية الأمريكي (U.S. Navy) ومن ثم إكمال السنتين الأخيرتين من المرحلة الدراسية. في بوردو نال معدل درجاتٍ متوسطاً في مواده الدراسية بمعدلٍ ظل يرتفع وينخفض خلال تسعة فصولٍ دراسية. مُنح درجة بكالوريوس العلوم في هندسة الطيران عام 1955 ونال درجة ماجستير العلوم في هندسة الفضاء الجوي من جامعة جنوب كاليفورنيا (University of Southern California) عام 1970.[9] لاحقًا مُنح آرمسترونغ الدكتوراه الفخرية من عدة جامعات

مرحبًا بك في موقع ساعدني، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
add
...