في تصنيف معلومات عامة بواسطة
سلام انا شاب اعاني من انفصام شخصية اريد علاج لي مرضي شكرا

في حالة لم تجد إجابة أو كانت الإجابة غير صحيحة

اترك تعليق لنا حتى نقوم باضافة الإجابة الصحيحة

عبر النقر على زر اترك تعليق علي موقع ساعدني  أسفل السؤال

4 إجابة

0 تصويتات
بواسطة
راسلني و سأعالجك
بواسطة
كيف يمكنني ان اراسلك؟
بواسطة
على هذا الميل على الجيميل
atale2003
0 تصويتات
بواسطة
اولا اعترف ان لديك مشكله فالاعتراف بها سبب من اسباب العلاج

كن على يقين بانك اذا اردت العلاج ورغبت بالشفاء ستشفى

راجع طبيب مختص
بواسطة
شكرا على ردك الله يحفظك
بواسطة
اتمنى لك شيفاء
0 تصويتات
بواسطة
راسلني على الخاص
بواسطة
عُدل
يجب مراجعة طبيب خاص
0 تصويتات
بواسطة
انفصام الشخصية هو مرض نفسي، واضطراب يصيب العقل، ويجعل للإنسان سلوكاً مضطرباً، يظهر لكل من يتعامل معه، و هو اضطراب نفسي نادر على المستوى العالمي. من أهم الأسباب لهذا الاضطراب النفسي الخطير عوامل جينية مرتبطة بجينات الأشخاص إضافة إلى بعض المسببات البيئية، ومما يزيد من شدة هذا المرض عند الشخص المصاب به، هو المشاكل الاجتماعية و الفقر، فالفقر هو أصل كل الأمراض التي قد تصيب الإنسان وهو المرض العضال الذي يجب أن تعمل جميع الحكومات بالتعاون مع الأفراد على تقليله إلى حدوده الدنيا، لا أن تزيده بسبب السياسات الخاطئة و السماح للفساد وعدم تكافؤ الفرص والبطالة بالازدياد، فليس هناك أبلغ من المقولة " لو كان الفقر رجلاً لقتلته " في وصف هذا المرض.

هناك أعراض تظهر على المريض بانفصام الشخصية، كالهلوسة والخوف وعدم تناسب ردود الفعل مع المواقف التي يتعرض لها هذا المريض، إضافة إلى قلة الكلام والحوافز والحماس عند المصاب بهذا المرض الخطير، مع اضطرابات تصيب التفكير و عدم ترابط الأفكار أيضاً. و هذا لا يعني بالضرورة قلة مستوى الذكاء عند المصاب بهذا المرض، فقد يكون إنساناً ذكياً وعبقرياً مع إصابته بهذا المرض.

من مخاطر هذا المرض أنه قد يفع المصاب به إلى الانتحار و إنهاء حياته أو أنه قد يقع فريسة لفخ الإدمان مما يدمر صحته و عقله و علاقاته بالمجتمع من حوله.

يشخص المختصون المرض عن طريق سماع و تدوين تاريخ المريض منه شخصياً و ممن يحيطون به و يتفاعلون معه يومياً، كما أنهم يعتمدون على الفحص السريري و الأشعة السينينة في تشخيص المرض. و بعد التشخيص يصف الطبيب له أدوية قد تكون ضد الذهان و الاكتئاب لان الاكتئاب هو سبب رئيسي للانتحار و إنهاء الحياة، يجب أن تتزامن الأدوية مع خضوع المريض إلى علاج نفسي، كما أن من أهم وسائل علاج هذا المرض، علاقة الأسرة به، والدعم الأسري المقدم منهم اتجاهه، فكلما كان محيط المريض أكثر وعياً كلما كان هذا أفضل للمريض، و أيضاً يجب على المريض أن لا يشعر و لو للحظة انه انسان شاذ عن البقية بل يجب أن يبقى تفاعلهم معه وتفاعله معهم في الحدود الطبيعة، و يجب أن يبتعدوا عن السخرية منه لأن من شأن ذلك أن يدهور حالته الصحية والنفسية و أن يدخل المريض في مراحل جديدة متطورة تهدد حياته و تشكل خطراً عليه.

اسئلة متعلقة

2 إجابة
سُئل مارس 22، 2016 في تصنيف الامراض بواسطة مجهول
0 إجابة
0 إجابة
سُئل فبراير 16 بواسطة شخصية تاريخية من ٨حروف
1 إجابة
سُئل يوليو 15، 2016 في تصنيف معلومات عامة بواسطة أم الراءين
1 إجابة
سُئل يناير 3، 2016 في تصنيف معلومات عامة بواسطة مجهول
0 إجابة
0 إجابة
سُئل مارس 11 بواسطة مجهول
1 إجابة
سُئل يوليو 19، 2016 في تصنيف معلومات عامة بواسطة مجهول
1 إجابة
سُئل يناير 27، 2016 في تصنيف معلومات عامة بواسطة ميمو
1 إجابة
سُئل يوليو 4، 2016 في تصنيف الامراض النفسية بواسطة ماريا
1 إجابة
3 إجابة
سُئل يناير 4، 2015 في تصنيف الاسلام بواسطة مجهول
0 إجابة
0 إجابة
مرحبًا بك في موقع ساعدني، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...