power_settings_new

ماهو علاج السرحان فى الصلاة

في تصنيف الاسلام
بواسطة
سُئل
انا كثيرآ وانا اصلى اسرح فى افكار كثيرا واحزن انى اتوه بهذا الشكل عن اداء فريضه الله عزوجل فكيف اعالج هذا السرحان وكيف

3 إجابة

تم الرد عليه بواسطة
0 تصويتات
1. النفث عالشمال
2. الاستمرار في الصلاة
مع العلم انو الامر طبيعي
تم التعليق عليه بواسطة
فكر في ان الله سبحانه وتعالي يراك ويتابعك في صلاتك  وأنها أخر صلاة لك في الدنيا وصلي بخشوع
حينها لن يكون هناك تفكير اخر
تم التعليق عليه بواسطة
اجعل فكرتك بان الله امامك وملك الموت خلفك ولاتستسلم لوساوس الشيطان ستوفق ان شاء الله
تم الرد عليه بواسطة
0 تصويتات
عند مشاهدتك لفيلم مرعب هل تصاب بالسرحان ؟

عند مشاهدة مايشد انتباهنا نكون اشغلنا كل احاسيسنا مع مانشاهده


اجعل كل احساسك مع ربك
فليس هناك من هو اهم واعلى قدرا منه سبحانه
تم الرد عليه بواسطة
0 تصويتات
لعلاج مشكلة السرحان في الصلاة، يجب تهيئة النفس قبل الصلاة ، وذلك بتخصيص دقيقة واحدة لتدبر عدة أمور ..

أولا: استحضار هيبة الله تعالى

قبل أن تؤدي الصلاة، هل فكرت يوماً وأنت تسمع الآذان بأن جبار السماوات والأرض يدعوك للقائه في الصلاة.

وأنت تتوضأ بأنك تستعد لمقابلة ملك الملوك.

وأنت تتجه إلى المسجد بأنك تجيب دعوة العظيم ذي العرش المجيد.

وأنت تكبر تكبيرة الإحرام بأنك ستدخل في مناجاة ربك السميع العليم

وأنت تؤدي حركات الصلاة بأن هناك الأعداد التي لا يعلمها إلا الله من الملائكة راكعون وآخرون ساجدون منذ آلاف السنين حتى أضيقت السماء بهم.

وأنت تسجد بأن أعظم وأجمل مكان يكون فيه الإنسان هو أن يكون قريباً من ربه الواحد الأحد وانة اقرب ما يكون العبد من ربة وهو ساجد.

وأنت تسلم في آخر الصلاة بأنك تتحرق شوقاً للقائك القادم مع الرحمن الرحيم.

الشوق إلى الله ولقائه نسيم يهب على القلب ليذهب وهج الدنيا.

المستأنس بالله جنته في صدره وبستانه في قلبه ونزهته في رضى ربه.

أرق القلوب قلب يخشى الله

وأعذب الكلام ذكر الله

وأطهر حب الحب في الله

ثانيا:- يجب عقد النيه والتصميم على التركيز في الصلاة ليتقبلها الله سبحانه وتعالى والاستعاذه من الشيطان

وهناك عده نقاط يجب مراعتها اثناء الصلاة لان الهدف من الصلاة ومن كل العبادات هو اصلاح القلب وانة كما قال علية الصلاة والسلام ( ليس للمرء من صلاتة الا ما قد وعى ).

ثالثا :- و اننا في حديث مع الله فيجب الا تؤدى الصلاة كمجرد مهمه تريد الانتهاء منها

فعندما تقرأ سورة الفاتحة في الصلاة تشعر بأنك في حوار خاص بينك وبين خالقك ذي القوة المتين فأذا قلت الحمد لله رب العالمين قال الله تعالى حمدني عبدي واذا قلت الرحمن الرحيم.

قال تعالى اثنى علي عبدي واذا قلت مالك يوم الدين قال تعالى مجدني عبدي فاذا قلت اياك نعبد واياك نستعين قال تعالى هذة بيني وبين عبدي وهكذا حتى نهاية الفاتحة

فالصلاة مقسومه بينك وبين الله عز وجل.

رابعا :- استحضار المعنى

باشراك القلب والعقل مع اللسان في تدبر كل كلمه والاحساس بها وبمعناها : ( والذين هم في صلاتهم خاشعون) ويساعد عليه النظر الى موقع السجود

خامسا:- عدم النظر الى السماء

قال علية الصلاة والسلام: (ما بال اقوام يرفعون ابصارهم الى السماء في صلاتهم فاشتد قوله في ذلك حتى قال قال لينتهن او لتخطفن ابصارهم).

سادسا :- عدم الالتفات

فان الاختلاس يختلسه الشيطان من صلاه العبد فاذا صليتم فلا تلتفتوا فان الله ينصب وجهه لوجه عبده في صلاته مالم يلتفت فاذا التفت انصرف عنه.

سابعا:- عدم التثاؤب

عند التثاؤب يقبض الفكين على بعضهما جيدا او بوضع اليد على الفم.

ثامنا : - عدم التشكك

لا يتشكك من اى هاجس فاذا تشكك من اى شىء كصحه وضوءه او عدد الركعات استعاذ بالله من الشيطان واكمل صلاته.

تاسعا :- عدم القراءه سرا وايضا عدم رفع الصوت عاليا

فيجب ان يسمع نفسه فقط لقوله تعالى في سوره الاسراء ((ولا تجهر بصلاتك ولاتخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلا))

عاشرا :- اتقان الصلاة

وذلك يكون بالتأنى في ادائها واعطاء كل ركن حقه وزيادة عدد التسبيحات في الركوع والسجود والدعاء عند السجود بتركيز في الرجاء في الله تعالى باجابته.

عند تذكر ما ننسى من امور الدنيا اثناء الصلاة يجب عدم الالتفات اليها لان الله تعالى اقدر على تذكيرنا اذا دعونا بذلك بعد الصلاة..

أحد عشر : لا تيأس

ولا حرج من تكرار ما سبق اكثر من مره والاستمرار في دفع الشيطان فلذلك اجره وهذه من الجهاد الذى سماه الصحابه الجهاد الاكبر ويجب عدم الياس والاستسلام للهزيمه بترك الصلاة والانقطاع عنها بحجه انها تحملنا ذنوبا بدلا من الحسنات فهى حيله اخرى من حيل الشيطان لتحقيق هدفه بابعادنا عن الصلاة فمن لا تقبل صلاته لا يقبل عمله فما بالنا بمن لا يصلى اصلا ؟

ويسرى عنا ان بعض كبار الصحابه كانوا ينشغلون في بعض الاحيان بامور الدنيا ( اذا نسى احدكم فليسجد سجدتين ) يسجدهما من انشغل بخواطر وافكار فقط لمن نسى احد الاركان كالركوع او التشهد او عدد الركعات وعليه ان يحسب على اساس العدد الاقل فمثلا اذا شك هل صلى ركعتين ام ثلاثه يعتبرهم اثنين فقط ويكمل صلاته حتى يتمها ثم يسجد قبل التسليم سجدتين ويقول ((سبحان ربي الأعلى)) وان كان صلى اكثر من عدد الركعات الاصلى وهو على يقين بذلك فليسجد بعد التسليم من الصلاة سجدتين.

واخيرا ومما يجبر السرحان في الصلاة ختم الصلاة.

وهى من تمام الصلاة كما علمنا الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وهى تشتمل على :-

أ- الاستغفار ثلاث مرات

ب- آية الكرسى

ج- التسبيح لقوله صلى الله عليه وسلم ( من سبح دبر كل صلاه ثلاثا وثلاثين وحمد ثلاثا وثلاثين وكبر ثلاثا وثلااثين تلك تسع وتسعون ثم قال تمام المائه لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شىء قدير غفرت خطاياه وان كانت مثل زبد البحر).

د- الدعاء بعد الصلاة فقد سٌئّل رسول الله صلى الله عليه وسلم اى الدعاء اسمع، قال: جوف الليل و دبر كل صلاه مكتوبه.

ومن افضل طرق القضاء على السرحان في الصلاة مع اتباع الخطوات السابقه هو صلاه الجماعه.
اللهم انفعنا بما علمتنا وعلمنا ما ينفعنا وزدنا علما.

ذكر كفاره المجلس:- سبحانك اللهم وبحمدك اشهد الااله الا انت استغفرك واتوب اليك
مرحبًا بك في موقع ساعدني، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

0
keyboard_arrow_down
0
keyboard_arrow_down
add
...